۩۞۩ منتدي عبير الإسلام النسائي ۩۞۩
۩۞۩ السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ۩۞۩

أهلا بك زائرتنا الكريمة يسعدنا أن تكوني عضوة في أسرتنا نتشارك معا وتكوني مفتاحا للخير.

۩۞۩ منتدي عبير الإسلام النسائي ۩۞۩

فساتين زفاف,فساتين السهرة,ملابس عملية,ملابس رياضية,لانجيري,فنون المكياج,العناية بالشعر,العناية بالبشرة,عطور الصبايا,أدوات تجميل,نصائح للصبايا,تنسيق الحجرات,مفروشات, إسلامي ,المرأة والطفل,طبخ ,فوتوشوب وسكرابز,أشغال فنية,أزياء وأكسسوار,رجيم ورشاقة,ديكورات
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 امهات عصر التكنولوجيا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عرين الأسد
عضوة جديدة
عضوة جديدة


انثى عدد الرسائل : 5
البلد : فلسطين
البلد :
تاريخ التسجيل : 18/10/2010

مُساهمةموضوع: امهات عصر التكنولوجيا   الأحد يونيو 12, 2011 10:38 am

.

لست ادري هل تعني التكنولوجيا ان تتخلى الامهات عن توجيه الابناء بحجة اننا اصبحنا في عصر التطور والتغيير ولا حاجه لفرض الأداب والقيم التي تعلمناها ونشأنا عليها على ابنائنا .فهم خلقوا لزمن غير زماننا .
وقد دفعني الى الكتابة في هذا الموضوع ما اراه من فوضى وخروج كثير من الجيل الناشئ عن ابجديات الادب في التعامل مع الآخرين خصوصا اثناء مناقشة من هم أكبر منهم سنا سواء كان اباؤهم أو معلميهم أو رؤساء عملهم .
ولو بحثنا عن السبب لوجدنا ان الأمهات اوكلن موضوع التربيه للحضانات او المربيات وكان كل هم الام ان تتخلص من طفلها وتضعه في اي مكان حتى تحقق طموحاتها المختلفه من اهتمام بمظهرها واناقتها اذا كانت لا تعمل خارج البيت واذا كانت عامله كان الله في عونها فهي ما تكاد تستريح من عملها حتى تبدأ التحضير لليوم التالي و اهتماماتها في الاشراف على تربية الاولاد وادارة شؤون البيت تفكر فيه بعد ان تكون قواها قد استنفذت خارج البيت .
وكما أسمع من الجيل الجديد ان الكنس والطبخ والجلوس مع الاطفال لرعايتهم وتعليمهم مبادئ الاخلاق هي مهمه عفى عليها الزمن
والمرأه التي تقبل ان تفني حياتها وايامها لتلبية مطالب الزوج والابناء هي امرأه من الزمن الغابر الذي لا يتوافق وعصر التكنولوجيا
فقد استمعت الى امهات وعندهن البنات قد اشرفن على الزواج أوحتى تزوجن والواحده فيهن لا تستطيع ان تصنع طبقا من الطعام حتى ولوكان بسيطا ,وكنت اقول لهن وكيف ستفتح بيت وتصبح مسؤوله عن اولاد واسره في المستقبل ؟
وحسب رايهم اليوم ممكن للزوج ان يأكل في مكان العمل والابناء يشترون ما يريدون من مطاعم الوجبات السريعه وهي تاكل مع زميلاتها في العمل أو مع جاراتها وبعد ذلك الكل يرجع الى البيت لا يوجد جلوس حول المائده وتبادل الاحاديث التي تضفي على الجلسه معاني كبيره من الحب والتعاون سوية على تخطي عقبات الحياه لان الام ماصنعت الغداء واكتفت بان الجميع قد تغدى ما احب ورغب وانتهى الموضوع .
واما عن تعليم الابناء على تحمل المسؤوليه في ادارة امور حياتهم او تنظيم يومهم فحدث ولا حرج الفوضى العارمه تعم ارجاء البيت فهم لم يتعلموا منذ طفولتهم تنظيم وقت نومهم يسهرون مع الابوين وينامون حين ينام الابوين واما عن تخصيص اوقات الدراسه فلا وجود له .
الطفل يفتح التلفزيون وقت ما يريد وينظر الى ما يحب دون قيود أو يجلس على الكمبيوتر يقضي وقتا طويلا في العاب العنف واذا كبر واصبح مراهقا فهناك ما يجعله يحلق في الفضاء الخارجي وهوعالم النت وبقدر مافيها من منافع فيها من السلبيات فهناك الخطر العظيم الذي بدأ يداهم حياتنا في داخل بيوتنا ونحن لا نشعر ولا نلقي لذلك بالا . .
اذن نحن امام سيل عارم يأخذ في مجراه كل ما تبقى لنا من قيم ومبادئ اذا لم نبادر الى انتشال ابنائنا ونعيدهم الى بداية الطريق المستقيم
انا لا أعارض استعمل الشباب والفتيات كل ما فيه تقدم وحضاره .ولكن علينا ان نضع القيود ونراقب ما ينظر اليه الجيل الناشئ وان نزرع في نفوسهم الرقابه الذاتيه والخوف من الله في السر والعلن وان يأخذوا من التطور كل خير والابتعاد عن كل ما ينافي شريعتنا واخلاقنا والتركيز على التقدم العلمي لأن التطوروالحضاره يجب ان تقوم على المبادئ الساميه حتى لا تحمل بذور الانحراف الاخلاقي بين طياتها ومن ثم هدم كل ما هو مقدس في حياة المجتمع المسلم .

وانني أهيب بالمؤسسات العلميه والاجتماعيه في بلادنا ان تنبه دائما الى توظيف كل اختراع تكنولوجي الى النهوض في البلد والابتعاد عن تضييع الوقت والحياة في الامور السلبيه التي تعود على المجتمع بالويل والثبور
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
امهات عصر التكنولوجيا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
۩۞۩ منتدي عبير الإسلام النسائي ۩۞۩ :: ღ♥ღالمنتديات الإسلاميةღ♥ღ :: المقالات والمواضيع الإسلامية-
انتقل الى: